تحليل مباراة مباراة يوفنتوس وميلان 0-0

تحليل مباراة مباراة يوفنتوس وميلان 0-0 تحليل مباراة مباراة يوفنتوس وميلان 0-0
تحليل مباراة مباراة يوفنتوس وميلان 0-0

يوفنتوس على الرغم من التعادل سلبيا مع ميلان على أرضه في نصف نهائي كأس إطاليا يصل لنهائي بأفضلية تسجيله هدف خارج دياره.

تشكيلة الفريقان 

نبدأ بتشكيل الذي إعتمد عليه كلا المدربين اليوم ساري إعتمد على تشكيل ٤-٣-٣ كانت هناك تخوفات من جماهير اليوفي قبل المباراة بتشكيل المتوقع نرى سامي خضيرة وماتويدي في خط الوسط هذا الشيء لم يحصل بنتانكور لعب على الجهة اليمنى وبيانيتش كلاعب إرتكاز خط المقدمة اليوم شاهدنا فيه بعض المفاجآت رأينا ديبالا يلعب على اليمين ورونالدو كمهاجم وكوستا لعب على الجهة اليسرى، هذا بنسبة لليوفي لم نرى العديد من المفاجآت أما الميلان الغيابات الإضطرارية أجبرة بيولي أنه يعملالعديد من تغييرات الإعتماد على كالابري على الجهة اليسرى مكان الغائب تيو هيرنالديز والإعتماد على باكيتا في الجهة اليمنى كالهوغلو على الجهة اليسرى مكان كاستيخو ورابيتش في المقدمة أيضا إبراهيمموفيتش غائب يعني في تشكيلة الميلان لا نرى أنه في مفاجأت حسب المعطيات التي كانت موجودة ما قبل المباراة والغيابات الإضطرارية التي أجبرة بيولي على الإعتماد على هذا الشكل،هذا بنسبة لتشكيل والأسماء.

تحليل أداء يوفنتوس

الذي حصل في المباراة اليوفي بدأ المباراة بشكل ممتاز جدا في الكثير من التغييرات التي لحضناها في أداء يوفنتوس وليس على النتيجة النهائية الأفكار التي إعتمد عليها ساري اليوم تتوافق مع الأسماء الموجودة في الفريق ومع الأفكار التي أصلا نعرف ساري يعتمد عليا إذا إستمرت في يوفنتوس، أول هذه الأفكار هي نوايا الهجومية وتسجيل من بداية المباراة إسوجب من ساري إجراء بعض التغيرات ليس فقط في الأسماء ولاكن في الأدوار التي يقدمها خط الوسط خصوصا وبعض الاعبين حتى في شق الهجومي فليوم على الرغم من وجود بيانيتش وبنتانكور وماتويدي في خط الوسط الاعب بنتانكور اليوم كان هو أفضل لاعب في يوفنتوس اليوم لاعب مميز جدا رأيناه في خط الوسط يستفيد من الأسلوب الذي يلعب يوفنتوس وهو الإعتماد على خط دفاع متقدم وإجبار الميلان على اللعب في منتصف ملعبه هذا الشيء موجود لاعب ماشالله الاعب بنتانكور تقريبا لعب في كل أنحاء الملعب لعب في كل مساحة وكل شبر على الجهة اليمنى مع بنتانكور وبيانيتش والأدوار التي قام بها ماتويدي وعملية التبادل بينماتويدي وكوستا والأدوار الهجومية التي قام بها ماتويدي أيضا جيدة على الجهة اليمين وسرعة في إسترجاع الكرة من خلال الضغط الذي كان يعمله لاعبين اليوفنتوس وسرعة في إسترجاع الكرة وبناء هجمة جديدة هذه الفكرة ممتازة جدا تعودنا أن نراها مع اليوفي بشكى عام حتى مع أليغري والأن مع يوفي ساري، أداء خط الوسط على الرغم نقص الأسماء الى أننا رأينا تناغم بين خط الوسط والأفكار التي يلعب بها اليوفي هذا أولا حتى الإنتقال من الدفاع للهجوم فيالكثير من الأحيان كان مثال لكط الوسط وخصوصا بنتانكور وبيانيتش، الميلان في بداية المباراة يبدأ ببناء الهجمة ونرى بنتانكور والأداء الذي يقوم به وضغط على بن ناصر طبعا ثنائية بن ناصر وبنتانكور سنتحدث عنها بتفصيل لأنها ثنائية كانت مهمة جدا لأنها لعبة دور حاسم في أداء ونتيجة المباراة أيضا، نرى بنتنكور أيضة تواجد على الجهة اليمنى دائما يوفر نفسه كخيار أولا لحامل الكرة بلوان تو مشاركة في المثلة جدا مهم بين ديبالا ورونالدو على الجهة اليمين فبنتانكور قام بأدوار رائعة جدا التغير التاني الذي حصل بأداء اليوفي اليوم رأينا كريستيانو رونالدو على الورق يتواجد كمهاجم ولاكن أغلب أوقات المباراة حتى لو رجعنا للخريطة الحرارية في شوط الأول كان يتواجد على الجهة اليمنى تحركات رونالدو كانت ممتازة جدا على الجهة اليمنى، توفير نفسه دائما لحامل الكرة كان لاعب متاح ذكي جدا كان يتواجد بين الخطوط نحن نتكلم عن كريستيانو رونالدو في شوط الأول وثاني بصراحة رونالدو لم يقدم المستوى الكبير اليوم والدخول في المثلث على الجهة اليمين لمذا لأن ديشيليو وكوادرادو لميبدأو في المباراة، الحد من تقدم دانيلو على الجهة اليمين بسبب وجود ديبالا وكريستيانو رونالدو عملية تبادل في المراكز التي كانت تصير بين ديبالا وكريستيانو رونالدو،رونالدو كان دائما في الشوط الأول يكون هدفه هو إشغال رومانيولي وسحبه لإعطاء مساحة لديبالا أو ماتويدير الذي يريد أن يأتي من العمق كانت أدوار كريستيانو رونالدو مهمة هذا واحد الشغلة تانية وجود بنتانكور وديبالا ورونالدو أغلب الأوقات على الجهة اليمنى لمنح ساندرو التقدم وجود كوستا على الجهة اليسرى كان له وعليه شغل رائع يقدمه كوستا على الجهة اليسرى بوجوده في المساحة النصفية أشغل كيسيا وأجبر بيكيتا إلا العودة وجود لاعب في الأصل هو جناح ينتقل للعب في المساحة النصفية ويسمح لضهير ساندرو أنه يدهب عند الخط ويرسل كراة عرضية هذا الشيء الجيد في وجود كوستا على الجهة اليسرى ولاكن الضهير والجناح يلعبو على الجهة اليسرى هم يلعبو بلقدم اليسرى أيضا يعني قوتهم والشيء الذي يمتازون بإرسال الكراة العرضية فقط أما كتسديد وحلول هجومية تأتي من الجهة اليسرى سواءا في التسديد من داخل منطقة الجزاء أو خارج منطقة الجزاء أو يعمله هذا شيء تهديد هذا الشيء لم يحصل لو كان هناك لاعب أخر يتواجد على الجهة اليسرى وقوي في القدم اليمنى من الممكن كان عملو شغل هذا الاعب من الممكن يسدد ويعمل إزعاج هذا الاعب يرسل كراة عرضية للاعب خطير جدا إسمه كريستيانو رونالدو يتحول للعمق فهاذه أفكار كانت جدا مهمة بنسبة ليوفنتوس وبتالي كمنضومة اليوم كان جيد فريق يوفنتوس هجوميا ولاكن كانت عنده مشكلة في اللمسة الأخيرة وهذه المشكلة في اللمسة الأخيرة كنة شيفين مشكلة الكراة المقطوعة المسة قبل الأخيرة كانت سيئة وسيئة عند الجميع سواءا نتكلم عن ديبالا نتكلم عن بينتانكور نتكلم عن بيانيتش عن كوستا حتى كريستيانو رونالدو أيضا المسة قبل الأخيرة في الكثير من الأحيان كانت سيئة ولاكن يوفنتوس كان قريب جدا من التسجيل سواءا في ضربة الجزاء و لولا روعة ويقضة أيضا دوناروما الذي أنقد مرمى الميلان أكثر من مرة ولاكن هذه بوادر من الممكن حاليا ساري يفكر في المشاكل الموجودة في خط الوسط والهجومية الموجودة في الفريق، تغيرات من الممكن إن حصل تناغم بين ديبالا وكريستيانو رونالدو خصوصا .

تحليل أداء ميلان 

الميلان لا يلام أبدا على الأداء الذي قدمه ولا على النتيجة يعني تغيب ثلاث أشهر ولا تلعب كرة القدم ولما ترجع تكون أول مباراة أمام اليوفي وفي نصف نعائي وعلى أرض اليوفي وأنت متعادل على أرضك ١-١ ومن دون كاسيخو وهيرنالديز وإبراهيم موفيتش ونحن نتكلم عن ثلاث ركائز أساسية في الميلان ف من قبل المباراة كنا نقول لو خسر بيولي المباراة لا يلام فكيف لو ما خسر يعني هو تعادل في المباراة وفي ضل الضروف الصعبة وتطلع من أمام يوفنتوس أيضا وأنت تلعب بعشر لاعبين من وقت مبكر جدا هذا الشيء أيضا كله يحسب للميلان وهذه بوادر خير من الممكن تكون موجودة في الميلان ومشكلة أخرى كانت موجودة أن التقارب بين الخطوط تقارب كثير نعم هو جيد لمنع المنافس أنه يتواجد بين خطوطك ولاكن اليوم رأينا الخطين يصبحو خط واحد اولا أن اليوفي يعتمد بشكل كبير على الكراة العرضية التي تخفف من الأعباء بتصدي لهجوم اليوفي من الممكن شغنا شيء غير ذالك، بعد حالة الطرد يعني بصراحة هذه حالة طرد سادجة تعرض لها رابيتش يعني هو ليس مضطر يعمل هذا الشيء تصرف غير واعي بصراحة وأجبر فريقو أن يعب ب ١٠ لاعبين في ضروف صعبة أصلا وزادها صعوبة على الميلان وليس مضطر، بنسبة لأفضل الاعبين الميلان هو بن ناصر لأنه كان نفس الميلان خصوصا في الشوط الأول في الشوط التاني كسيكا كان نجم الميلان ولاكن في الشوط الأول هو الاعب الوحيد الذي كان يحافض على توازن الميلان لماذا لأنه بنسبة لي أفضل لاعب في يوفنتوس اليوم خصوصا هو بنتانكور الذي كان يحد من خطورته وكان يتفوق عليه في بعض الأحيان هو الاعب بن ناصر لما بن ناصر أوجد المساحة ليتحرك فيها ويبدأ الهجمة أصبح الميلان قوي في التحول في الشوط الثاني أيضا كسيا لعب وبدم مباراة رائعة، أيضا قلوب الدفاع في الميلان قدمو مباراة كبيرة جدا، طبعا الميلان تحسن أدائه تدريجيا في المباراة هجوميا ولاكن كان ميلان واضح أنه يعاني من النقص العددي وخصوصا لفريق في هذه الضروف مطرود منه لاعب مطلوب منه يلتب ك كتلة واحدة كتلة منخفضة وكتلة متقدمة وهذا الشيء فريق راجع من غياب ٣ أشهر صعب جدا الضروف كلها كانت صعبة على الميلان اليوم، التبديلات التي أجرها بيولي اليوم خصوصا إشراك الاعب لياو لاعب نشيط ويتحرك أكثر في الشق الهجومي مزعج جدا ووجود لياو أثر على أداء يوفنتوس الذي أصبح متحفض أكثر بالتقدم بقلوب الدفاع واللعب بخط دفاع متقدم هذا الشيء منح الميلان المساحة التي تكلمنا عنها، كان هناك تقارب بين الخطوط الميلان ارتاح اكثر وأكثر وأصبح يهاجم ولاكن مثل ما قلنا عان من النقص العددي.